غرفه الوطن العربي

أهلا بك بمنتدى غرفه الوطن العربي

غرفه الوطن العربي لكل العرب من المحيط الى الخليج

المعارض الدولية

المواضيع الأخيرة

»  عشقت مكان يجمعنا
السبت نوفمبر 02, 2013 11:18 pm من طرف بنفسجيه

» للبيع: 2011 LEXUS LX570 - $17,000 USD
السبت مايو 11, 2013 4:21 am من طرف محركالسيارة

» للبيع: 2011 LEXUS LX570 - $17,000 USD
السبت مايو 11, 2013 4:14 am من طرف محركالسيارة

»  “الحرب الأهلية في سوريا تواجه طريقا مسدودا”
الأحد ديسمبر 23, 2012 12:57 pm من طرف الشامي

» الرومانسية المفقودة...
السبت ديسمبر 22, 2012 8:45 pm من طرف الشامي

»  ما الذي يدفع الزوج للهروب إلى أخرى؟!
السبت ديسمبر 22, 2012 8:26 pm من طرف الشامي

» ايران تقول صواريخ حلف شمال الاطلسي تضر بامن تركيا
السبت ديسمبر 22, 2012 8:15 pm من طرف الشامي

» الأسد قلق ولا ينام في بيته.. ونظامه هرب إلى الساحل
الجمعة ديسمبر 21, 2012 10:07 pm من طرف الشامي

» تجمع أنصار الإسلام يتوعد بهجمات قريبا في دمشق
الجمعة ديسمبر 21, 2012 8:29 am من طرف الشامي

عداد الزوار


    الصراع في سوريا أصبح طائفيا

    شاطر

    الشامي
    من فريق العمل
    من فريق العمل

    عدد المساهمات : 5919
    نقاط : 17895
    37
    تاريخ التسجيل : 30/03/2009
    الموقع : http://arabianhome.watanearaby.com

    الصراع في سوريا أصبح طائفيا

    مُساهمة من طرف الشامي في الجمعة ديسمبر 21, 2012 12:03 am




    قال محققون من الأمم المتحدة إن الصراع في سوريا أصبح يستند إلى أسس طائفية مما يضع الأقلية العلوية الحاكمة على نحو متزايد في مواجهة الأغلبية السنية مع وجود مقاتلين أجانب يساعدون طرفي الصراع.
    وأوضح تقرير أعده فريق مستقل من المحققين برئاسة البرازيلي باولو بينيرو أنه في الوقت الذي تقترب فيه المعارك بين القوات الحكومية والجماعات المسلحة المناهضة للحكومة من نهاية عامها الثاني باتت طبيعة الصراع طائفية بشكل صريح .
    وقال الخبراء في تقريرهم إن الأقليات الأخرى مثل الأرمن والمسيحيين والدروز والفلسطينيين والأكراد والتركمان أقحموا في النزاع مشددين على أن أكثر الانقسامات الطائفية وضوحا بين الطائفة العلوية والطائفة السنية .
    وأضاف التقرير أن القوات الحكومية السورية زادت من استخدامها للقصف الجوي بما في ذلك قصف المستشفيات.
    واعتبر التقرير أن طبيعة الأعمال القتالية من الجانبين انتهاك متزايد للقانون الدولي .
    ويغطي تقرير الأمم المتحدة الفترة بين 28 سبتمبر / ايلول و16 ديسمبر كانون / الأول.
    ميدانيا، ذكرت مصادر في المعارضة السورية ان انفجارات ضخمة هزت العاصمة دمشق الخميس نتيجة قصف واشتباكات عند الطريق الدائري الجنوبي قرب بلدة زملكا بين مسلحي المعارضة والقوات الحكومية.

    في هذه الأثناء أفاد نازحون من مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوبي دمشق بأن القتال يدور داخل المخيم بين قوات المعارضة المسلحة ومقاتلين فلسطينيين موالين لنظام الرئيس السوري بشار الأسد.
    أما في محافظة حماة الواقعة وسط سوريا، شن مسلحو المعارضة الخميس هجمات على حواجز للقوات النظامية في احدى بلدات المحافظة لقطع طريق امداد هذه القوات المتجهة إلى محافظة في الشمال بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان، ومقره بريطانيا.
    وقال المرصد تدور اشتباكات عنيفة بين القوات النظامية ومقاتلين من عدة كتائب ينفذون هجوما على حواجز للقوات النظامية في بلدة مورك الواقعة على طريق حلب دمشق الدولي إلى الجنوب من مدينة خان شيخون .
    في غضون ذلك، قال الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي إن النظام السوري رفض التجاوب مع اتصالاته بشأن مخيم اليرموك للفلسطينيين في سوريا.
    ونقلت وكالة فرانس برس عن العربي قوله بالنسبة لمخيم اليرموك اتصل بي الرئيس محمود عباس وقمنا بكل ما نستطيع من اتصالات، ومنذ تم تجميد عضوية سوريا في جامعة الدول العربية لم يكن هناك اتصالات كما يجب. حاولت الاتصال بوزير الخارجية وليد المعلم وأقولها صراحة لم يرد علي .
    وأضاف العربي عقب لقائه أمين عام منظمة التعاون الاسلامي اكمل الدين احسان اوغلو أعربنا عن وجهة نظرنا بوضوح شديد واتصلنا بالأمم المتحدة وأرجو أن يتحقق شيء حول هذا الموضوع .
    من ناحية أخرى، أفادت تقارير بأن وزير الداخلية السوري محمد الشعار أدخل إلى المستشفى الأمريكي في بيروت علما بأن هناك أنباء تشير إلى أنه كان أصيب بجروح في تفجير طال وزارة الداخلية الأسبوع الماضي.و بعض الأخبار اللتي وردتنا تتحدث عن وفاته فجر اليوم في المستشفى الأمريكي ببيروت .
    ويبدو أن الشعار أصيب بجروح في هجوم استهدف مقر وزارة الداخلية الأسبوع الماضي حيث قتل عدة أشخاص.
    وليس من الواضح طبيعة الجروح التي أصيب بها لكن لا يبدو أنها خطيرة.
    وكان مسؤولون سوريون قالوا آنذاك في أعقاب الهجوم إن وزير الداخلية لم يصب بجروح.
    ويقول مراسل بي بي سي في بيروت، جيم مور، إن ليس من الواضح لماذا نقل الشعار إلى لبنان من أجل العلاج.
    وأضاف قائلا إن دمشق لا تزال بها مستشفيات عاملة رغم الاكتظاظ الذي تشهده إذ تستقبل يوميا نحو 100 إصابة في المستشفى المركزي.
    وقال وزير لبناني رفض الكشف عن هويته في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية وصل الوزير السوري في السابعة والنصف مساء بالتوقيت المحلي الموافق الخامسة والنصف بتوقيت غرينتش إلى مطار بيروت ثم نقل إلى المستشفى الأمريكي ببيروت .
    وأضاف قائلا حالته مستقرة وكان قادرا على الكلام مع الأشخاص الذين استقبلوه في المطار. لا أعرف كم سيبقى الوزير هنا .
    وذكرت بعض التقارير أن الشعار يعاني إصابات خطيرة في الظهر لكن تقارير أخرى تقول إنه أصيب بجروح في الكتف والمعدة.

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 3:31 am